Elghada's Blog

نوفمبر 23, 2018

روبرت فيسك : السعودية هي المكان الطبيعي للجماعات الجهادية الموجودة في إدلب.

ترجمان محلف – محمد نجدة شهيد

دمشق

روبرت فيسك : السعودية هي المكان الطبيعي للجماعات الجهادية الموجودة في إدلب.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من المؤكد أن السعوديين سيفلتون من العقاب كما أفلت غيرهم لقتلهم جمال خاشقجي. وهذا يشمل بالطبع ولي العهد محمد بن سلمان. قد يدفعون ثمناً آخر لكونهم ، كما يزعم وزير خارجيتهم السيء للغاية عادل الجبير ،”أصحاب رؤية مستنيرة” في مواجهة “رؤية إيران الظلامية”، وإمكانية وقوع حرب بين البلدين نتيجة لذلك في يوم من الأيام.

وللأسف الشديد، يرتكب الغرب في الشرق الأوسط نفس الخطأ القديم: الاعتقاد بأن الأشرار سيُطاح بهم أو سيعاقبون على جرائم القتل والتجاوزات التي يرتكبونها في حق شعوبهم ، وأن الأخيار، أياً كانوا، سيحلون مكانهم لا محالة.

كان جمال خاشقجي بلا شك ضحية جريمة قتل بشعة. لكن في الحرب الأهلية الدائرة بين السنة والشيعة في الشرق الأوسط، يتعين على السنة أن يفوزوا فيها. فالسعوديون يملكون الأموال الطائلة، وقد نجح ترامب ـ الذي أصبح لقبه المعروف بـ”المعتوه” غير مهم كما هو واضح الآن ـ في ترديد ادعاء السعوديين بأن خاشقجي كان”عدواً للشعب” وعضواً في جماعة الإخوان المسلمين. وعلى الرغم من أن قتل خاشقجي قد تم بشكلٍ”فظيع” وشكل “جريمة مروعة”، فمن الممكن جداً أن يكون محمد بن سلمان على علمٍ مسبق بهذه الجريمة. أو كما أعلن ترامب هذا الأسبوع، “ربما يكون يعلم بذلك، وربما لا يكون!”
(more…)

نوفمبر 3, 2018

راسبوتين: قدّيس أم شيطان؟

Filed under: الصفحة الرئيسية — elghada @ 2:04 م

راسبوتين: قدّيس أم شيطان؟
عماد الدين رائف
صحافي وكاتب من لبنان

راهب روسي أرثوذكسي حيكت عنه أساطير كثيرة … من هو غريغوري راسبوتين؟

d0693710-0cf3-45b9-874b-53677e7bd8d0غريغوري راسبوتين في صورته الأكثر شهرة
راسبوتين: قدّيس أم شيطان أو كلاهما بوتين مع الإمبراطورة وابنتيها وولي العهد المريض ألكسي
ليلة إعدام الأسرة القيصرية الروسيّة في 17 تموز/ يوليو 1918، في مدينة يكاترينبورغ على يد خليّة من الأمن السرّي التابع للجيش الأحمر (تشيكا) بقيادة ياركوف يورفسكي، أُشيع إنّ الإمبراطورة ألكسندرا فيودوروفنا حملت حول عنقها ميدالية ذهبية، فيها صورة راهب أرثوذكسي مُتجهّم الوجه عظيم اللحية، تبدو نظرته إلى المُصوّر أثناء التقاط الصورة مُريبة لا توحي بالطمأنينة.. إنّه غريغوري يفيموفيتش راسبوتين، الذي حيكت عنه أساطير كثيرة داخل الأسرة القيصرية وفي عموم روسيا.

وقيل إنّه تنبّأ بسقوط العرش إذا ما اشترك أحد من الأسرة الإمبراطورية بمؤامرة ضدّه، وذلك حدث بالفعل، فقبل إعدام العائلة القيصرية بسبعة أشهر كانت جثّة راسبوتين قد ألقيت فوق نهر النيفا المُتجمّد.. مَن كان هذا الشخص؟ كثيرون اعتبروه، وبينهم الإمبراطورة، قدّيساً من القدّيسين، فيما آخرون رأوا أنّه الشيطان بعينه أو كاد يكونه.
(more…)