Elghada's Blog

مايو 17, 2014

طلاب فرنسيون يرتدون التنورة تضامنا مع الفتيات

Filed under: اخبار يومية منوعة — elghada @ 5:46 ص

طلاب فرنسيون يرتدون التنورة تضامنا مع الفتيات

wبهدف المساواة بين الجنسين ومحاربة التفرقة بين البنات والصبيان دعت أكاديمية فرنسية الذكور في مدارس فرنسية عدة إلى ارتداء التنورة تعبيرا عن تضامنهم مع الفتيات وترسيخ المساواة بينهما.

دعت “أكاديمية نانت” الفرنسية طلاب المدارس الثانوية من الذكور إلى ارتداء التنورات اليوم الجمعة في إطار مبادرة فريدة من نوعها تسعى من خلالها الأكاديمية إلى مكافحة التفرقة الجنسية والحد من التمييز بين الجنسين.

ونشرت الأكاديمية بيانا صحفيا تشرح فيه أهداف الحملة التي أطلق عليها اسم “مغزى التنورة” (Ce que soulève la jupe). كما أوضح البيان أن 27 مدرسة ثانوية تابعة للأكاديمية ستشارك في هذه المبادرة التي من المحتمل أن تستنسخها أكاديميتا بواتييه ورين.

ولا تزال الساحة السياسية والاجتماعية الفرنسية تشهد انقاسامات عميقة بخصوص قضايا تمس موضوع “نوع الجنس” كقانون زواج مثليي الجنس وتدريس ما يعرف أيضا بنظرية “النوع” في المدارس الفرنسية.

وأفادت التقارير أن حملة “حفل التنورة” تهدف إلى مكافحة التمييز ضد المرأة وتحسين العلاقات بين الجنسين وإحياء النقاش حول المساواة. وستقام الحملة في عدة مدارس في مدن نانت وشاتوبريان ولومان وانجيه ولافال.

وأفاد بيان إدارة التعليم في الأكاديمية أن الطلاب والموظفين الذين لن يرغبوا في الحضور بهذا المظهر عليهم حمل ملصق كتب عليه “أنا ضد التمييز على أساس الجنس، وأنت؟”.

وأكدت الإدارة أن ارتداء التنانير غير إجباري مثلما روج له بعض مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ستلتزم المعاهد التابعة للأكاديمية المشاركة في الحملة، وعددها 27 معهدا من جملة 220، بعدم فرض اللباس النسائي المتمثل في التنورة على من لا يرغب في ذلك.

وأثار اقتراح أكاديمية نانت المرخص من قبل وزارة التعليم الفرنسية استياء السكان المحليين وخصوصا السياسيين الفرنسيين، مما اضطر صحيفة “لوفيغارو” الفرنسية إلى تعديل مقال كانت قد نشرته عن الحملة.

يذكر أن هذا النوع من الحملات، والذي يرتدي فيه الرجال تنانير، رائج في أوروبا، حيث ارتدى سائقو قطارات في استوكهولم العام الماضي التنورة بدلا من السروال احتجاجا على منعهم من ارتداء السراويل القصيرة مع تسجيل درجات حرارة مرتفعة جدا خلال الصيف في العاصمة السويدية. وقد ارتدى نحو 15 من هؤلاء السائقين والموظفين على خط روسلاغسبانان في ضاحية ستوكهولم هذا اللباس عندما وصلت درجة الحرارة في البلاد إلى 35 درجة مئوية.

اكتب تعليقُا »

لا يوجد تعليقات.

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أنشئ موقعاً أو مدونة مجانية على ووردبريس دوت كوم..

%d مدونون معجبون بهذه: