Elghada's Blog

مايو 30, 2011

تهريب حبوب كبتاغون للإرهابيين من لبنان والجيش يقفل 16 معبراً غير شرعي

Filed under: اخبار يومية منوعة — elghada @ 7:09 ص

تهريب حبوب كبتاغون للإرهابيين من لبنان والجيش يقفل 16 معبراً غير شرعي

بات من نافل القول أن المؤامرة على سوريا من الأقربين والأبعدين، من عرب وأجانب توسلت عدة اشتغال واشغال متناسقة هادفة ومنظمة، فليس بالاعلام الخادع والدولار والاسلحة الحربية والسموم الطائفية والمذهبية لتصديع البنية المجتمعية تدار فقط الحرب ضد سوريا عقاباً لدورها القومي ومركزية ادارتها للصراع ضد العدو الصهيوني، بل أيضاً تدار الحرب بنوع آخر من السموم الا وهي الحبوب المخدرة التي تم تسريب الالاف منها عبر المسالك البرية غير الشرعية في الشمال والبقاع.

وحسب مصادر مطلعة فان مجموعات منظمة تولت توضيب حبوب «كابتاغون» ونقلها بواسطة مهربين الى سوريا حيث وزعت على المجموعات الارهابية المسلحة وتقول المصادر عينها ان حبوب كابتاغون (50كلغ) تمنح جسم الانسان قوة مضاعفة ومعها يستطيع البقاء من دون نوم لمدة ثلاثة أيام تترافق مع حالة هياج عصبي وفقدان للعاطفة لفترة طويلة اضافة الى اكتئاب حاد وافكار انتحارية وامـكان القيـام بأي عمـل خارج نطـاق العـقل والادراك.

وتقول المعلومات نفسها «أن التمثيل بالجثث واستهداف العسكريين في الجيش العربي السوري اضافة لأعمال ارهابية شنيعة قام بها المسلحون الارهابيون كانت تحت وطأة حبوب «الكابتاغون» وذلك من أجل تحفيز المجموعات الارهابية للقيام بجرائم موصوفة وغريبة عن قيم الشعب السوري وطارئة على واقعه الآمن والمستقر منذ عقود بغرض ترهيب الناس وإخافة المدنيين والعسكريين على السواء، ودفع الأمور الى واقع أكثر تعقيداً وأكثر دموية.

وتلفت المصادر نفسها الى ان حبوب الكابتاغون صنفان: صنف يُصنّع في تركيا وآخر في المانيا ويتم إدخالهما الى لبنان بطرق غير شرعية عبر البحر والجو وتم استحضار هذه الكميات مع بدء أحداث درعا وأدخلت الى سوريا بالتوازي مع تهريب كميات كبيرة من الأسلحة.

على صعيد آخر، أقفل الجيش اللبناني في محيط دير العشاير اللبنانية في قضاء راشيا المحاذية للحدود مع سوريا 16 معبراً غير شرعي بالسواتر الترابية والعوائق كما سيّر الجيش دوريات في سهل الكنيسة ومحيط كفرقوق واطراف عيحا بحيث باتت الحدود اللبنانية – السورية من المصنع وصولاً الى هضاب جبل الشيخ الشمالية ممسوكة من قبل الجيش والتي بات معها إدخال جمل من خرم الإبرة أسهل من إدخال قطعة سلاح أو حبة مخدّر عبر هذه المنافذ حسب مصدر عسكري هذا ورصدت الأجهزة الأمنية حركة مريبة لعدد من المهرّبين يحاولون إحداث ثغرات جديدة او استحداث ممرات لإعادة تنشيط عملهم كل هذه المحاولات ومنذ 48 ساعة باءت بالفشل جراء الضبط الصارم للحدود.

جهينة نيوز:

اكتب تعليقُا »

لا توجد تعليقات حتى الأن.

RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: