Elghada's Blog

رسام الكاريكاتير كارلوس لطوف

رسام الكاريكاتير كارلوس لطوف 


ولد كارلوس لطوف في 30 نوفمبر 1986 في ريو دي جانيرو – البرازيل من عائلة ذات أصول لبنانية من ناحية الجد

يعتبر من أشهر رسامي الكاريكاتير السياسي في العالم

تكتسب أعماله شهرة كبيرة وتثير جدلا اكبر

يحاول من خلال أعماله مناهضة الامبريالية العالمية

فلسطين تشغل الحيز الأوسع من رسومات لطوف

إضافة للعراق وأفغانستان وغيرها من مسارح الأحداث اليومية

انتشر هذا الكاريكاتير بكثرة في رسائل البريد الإلكتروني منذ فترة ولفت انتباهي اسم “لطّوف” الذي تكرر كثيراً في عدة رسومات تمس قضايا الشرق الأوسط، فخاطبت كارلوس لطّوف لمعرفة سر هذا الاهتمام بقضايانا فأجاب:

بدأت مشاركتي في شؤون الشرق الأوسط عام 1999، وذلك بعد جولة سياحيّة لمدة 15 يوما في الضفة الغربية، ومنذ ذلك الحين أصبحت من مؤيدي القضية الفلسطينية، ولديّ رسومات كاريكاتورية عن العدوان الأمريكي على العراق وأفغانستان، ودعمت نضال الشعب في تونس ومصر:

ويكمل كارلوس قائلاً: الناس يميلون الى الاعتقاد بأن عملي كان مساندةً للعرب لأن جدّي هو اللبناني نجيب لطوف .. ولكن تأييدي لأسباب مختلفة، ودعمي ليس فقط في العالم العربي .. فهناك نضال الشعب في بوليفيا والانقلاب في هندوراس، ووحشية الشرطة / الفساد حيث والدتي في البرازيل، وأيضاً انتهاكات حقوق الإنسان في تركيا. هدفي هو وضع رسوماتي الفنّية في خدمة نضال الناس أينما كانوا. في الواقع لديّ شغف بمنطقة الشرق الأوسط وخاصة بالنسبة للفلسطينيين:

(حرب الإبادة على غزة .. ومنع أمريكا العالم من التدخل)

أضيف إلى ما قال كارلوس: لقد لَمَسَ كارلوس معاناة الشعب الفلسطيني من الإحتلال الصهيوني، وقطع على نفسه عهداً بأن ينقل هذه المعاناة وأن يجعل العالم يرى الحقيقة التي شوهها الإعلام الصهيوني والتي طالما تجاهلها الإعلام العالمي، مما جعل اسمه يدخل القائمة السوداء، ومُنع على أثرها من دخول الأراضي الفلسطينيّة:

(منع أهل غزة من دخول الأراضي المصريّة أثناء حرب الإبادة)

(منع قافلة الحريّة من الوصول إلى أهل غزة)

الفيديو التالي يحتوي على مجموعة أخرى من رسومات الكاريكاتير المعبّرة عن القضيّة الفلسطينية:

إضغط هنا

وفي زيارة له إلى الأردن منذ وقت ليس بالبعيد تضامناً مع الشعب الفلسطيني .. يقول فيها أن رسوماته لا تحتاج إلى توضيح .. فهي مثل اشارات المرور التي نفهمها أينما ذهبنا، لنشاهد كارلوس أثناء تواجده في العاصمة عمّان في اللقاء التالي:

إضغط هنا

وقد قام كارلوس أيضاً بالتعبير عن رأيه في موقع ويكيليكس والذي أثار ضجّة عالمية جعلت المفسدين في الأرض يتوارون في جحورهم:

(دعم كارلوس لصاحب موقع ويكيليكس “Julian Assange”)

كما وأن كارلوس قد شارك الفلسطينيين معاناتهم فقد كانت له مشاركة أيضاً في الأحداث الأخيرة في تونس: 

(محمد البوعزيزي شهيد الثورة التونسيّة)

الجزائر

ولم تتوقف مساندته للشعوب .. فرسوماته الأخيرة والتي غطّت أحداث الثورة البيضاء في مصر جعلت مؤشر البحث في تويتر Twitter
يدل على أن اسمه كان من بين أكثر الأسماء متابعةً لأحداث نهاية حكم دام 30 عاماً:
 

كلنا خالد سعيد

 

مهاجمة الصحفيين في مصر ..

البحرين

ليبيا

 

يقول كارلوس: أعمالي ليست للبيع .. هي متاحة للجميع، المهم إيصال الحقيقة إلى أكبر عدد ممكن من الناس، يكفي تعتيماً عمّا يحصل في العالم من قهر ومعاناة، ادخلوا موقع كارلوس وخذوا ما تشائون من رسومات، اطبعوها ووزعوها وعلقوها على الجدران وفي كل مكان وانشروا الحقيقة .. كونوا أنتم صوت المظلومين إلى جميع أنحاء العالم.

اعماله من هنا

إضغط هنا

3 تعليقات »

  1. هكذا يكون الفن حينما يكون فى خدمة الضمير الإنسانى .

    تعليق بواسطة Hoda Elgamle — يوليو 16, 2011 @ 9:33 م

  2. شكرا كارلوس

    تعليق بواسطة nasser shaban (@Nasser_Elhob) — أغسطس 17, 2011 @ 4:41 م

  3. انه فنان عظيم نشكرك كثيراعلى هذاالاحساس الرائع ونرجومنك المزيد من فنك عن الظلم الواقع في سوريا

    تعليق بواسطة ابوحسان الدمشقي — سبتمبر 1, 2011 @ 4:05 م


RSS feed for comments on this post. TrackBack URI

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: